الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل تعتقد أن الشيعه خطر علي الإسلام ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد الجزار
عضو ملكي
عضو ملكي


ذكر
عدد الرسائل : 771
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 22/12/2007

مُساهمةموضوع: هل تعتقد أن الشيعه خطر علي الإسلام ؟   الثلاثاء أبريل 14, 2009 7:01 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
دار حوار بيني وبين أحد الشيعة علي منتدى امتياز .. وبعد نقاش طويل بالأدلة والبراهين من جانبي
بدأ يتهرب وعندما وصل الي مرحلة الهزيمة بدأ بالسم والشتم ليس لي فقط ولكن للصحابة مثل سيدنا عمر بن الخطاب أحب الناس الي قلبي بعد النبي صلي الله عليه وسلم وأبي بكر الصديق وعثمان ووصل أيضا الي تهديدي بالقتل إذا عرفني وعرف مكاني!
بل في أحد حواراتنا نقل حديثا منكراً ليستشهد به بأن النبي صلي الله عليه وسلم لعن من تخلف عن جيش أسامة وكان من المتخلفين أبي بكر وعمر ولكن عندما راجعت الحديث وجدته منكراً ولا أصل له ولاسند. وعندما بادرته بأن الحديث منكراً تهرب من الإجابة! ... وبدأ يمارس التقية(الكذب) التي هي عقيدة الشيعة حتي يثبت لنا أنه ليس من المتعصبين لمنهج الشيعة وحتي يظهر للعوام بأنه من المعتدلين ولكن الحمد لله استطعت أن أثبت زيفه وأوضح صورته أمام الأعضاء.
---------
فما رأيكم هل تعتقدون أن الشيعة الإمامية التي ينتمي اليها المنحط حسن نصر الله خطر علي الإسلام والمسلمين أم أنها طائفة مسلمه تربطنا بهم شهادة أن لا اله الا الله حتي وإن سبوا الصحابة

منتظر تعليقاتكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: هل تعتقد أن الشيعه خطر علي الإسلام ؟   الثلاثاء أبريل 14, 2009 10:28 pm


انا مش فقيه اوي ف الدين

بس هقولك شويه معلومات عرفتها بس مش مدينيه

وبخصوص حسن نصر الله

اولا اللي اعرفه ان مذهب الشيعه لا يعترف ب ان

لا اله الا الله محمد رسول الله

بيقولوا واستغفر الله العظيم

لا اله الا الله علي ولي الله

ويسبون ويلعنون ف السيده عائشه و يقولون ان النبوه

كانت من المفروض ان تنزل علي علي ابن ابي طالب رضي الله عنه

وليس علي سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم

دا بغير طرقهم الغريبه ف الصلاه

ف كان والدي يحكي عندنا كان ف الحرم المكي

وهوه يصلي خلف الامام ف كان يصلي بجانبه ايراني شيعي

له طرق غريبه ف الصلاه ف يكون الامام راكعا وهو ما زال ساجدا الركعه اللي تسبقها

وفيه جيبه ( زلظه ) يضعها امامه لكي يسجد عليها

لكي يضيف نوعا من العذاب او المشقه ف الصلاه وهذا بحسب تفسيره هوه

والدوله التي ترعي الشيعه هي دوله ايران

لانها اكبر دوله بها نسبه شيعه

وبالنظر الي ما حدث من حسن نصر الله ف الايام السابقه

فأن ايران وحزب الله يريدان نشر المذهب الشيعي

وبالضغط عليهما سوف يزيد التعاطف لهما بل وستشيع البعض

وبالنظر الي أمريكا فأنها تود أن تكون كل دولة إسلامية نصفها سنة و الأخر شيعة فيسهل أشعال الفتن الطائفية وعندها تتدخل أمريكا مثلما دخلت العراق وافغانستان

في المقابل فأن مصر تتحرك بالأجندة الأمريكية بالضغط على حزب الله فتزيد شعبته عند المصريين و بربط حماس بحزب الله فمن يكره حزب الله يكرهها و من يتعاطف معه يتعاطف معها فتكون فتنة

حركات المقاومة السنية مثل حماس تواجه عدم دعم من الدول السنة "مثل مصر" بعد حادثه قتل الظابط المصري علي الحدود المصريه بينما المقاومة الشيعية تجد الدعم من إيران و سوريا التي يحكمها العلويين ولكن شعبها سنة


قبل صمود حماس في الحرب الأخيرة كان يقول الشيعة نحن على الحق لأننا فعلنا في اليهود مالم تستطع السنة فعله , فكان صمود حماس 22 يوم ولم يستطع اليهود دخول غزة بينما هزمت 4 دول في 67 خلال 6 أيام , ولم تجد من يدعمها من السنة بينما كانت إيران وسوريا يدعمان حزب الله وبقوه


مسألة تعاون حماس مع حزب الله و إيران فلا حرج لأن مسألة التحالف و الهدنة و الصلح لاتدخل ضمن عقيدة الولاء و البراء بل ضمن المصالح المرسلة للأمة الإسلامية مثلما تعاهد رسول الله مع اليهود في اول الامر عندما وصل المدينة ثم حاربهم بعد خيانتهم له و صلح الحديبة و مساومة الكفار في غزوة الأحزاب على أن يعدوا مقابل ثلث ثمار المدينة . فلا يعد هذا موالاة لهم


أمريكا تمثل لنا مسرحية تجعل إيران بطلة فيها أمريكا تريد لإيران أن تكون لها نشاط و تأثير سياسي قوي في المنطقة حنى تشيع المذهب الشيعي الذي يفرق و لا يوحد ولكن لاتريد لها نفوذ عسكري خوفنا على إسرائيل و بدليل أن أمريكا لها علاقات سياسة واضحة و سفارات مع طهران و الخميني أدار الثورة من لندن و تحت إشراف بريطانيا وهم من ساعدهم في دخول أفغانستان من التحالف الشمالي الشيعي و هم من مكنتهم أمريكا من حكم العراق و الآن باكستان "آصف زردائي من عائلة شيعية " و اعترفت أمريكا مؤخرا بستقلال كوسوفا ليس حبنا في مسلميها و لكن حتى تكون حكومة كوسوفا موالية لأمريكا وعلمانيا وهم الآن يطردون المجاهديين القدماء الذين أتوا من كل العالم الإسلامي و في نفس الوقت يسمحوا للتصوف التركي و التشيع الإيراني بالتبشيير في كوسوفا


الشيعة عندما حكموا شمال إفريقيا تحت مسمى الدولة الفاطمية و هي دولة شيعية إسماعيلية باطنية قتلوا مئات آلاف المئات من السنة و تحدوا مع الصلبيين و سلموا لهم بيت المقدس و تحدوا مع التتار و أسقطوا الخلافة العباسية

و أخيرا نريد دولة سنة تقود السنة و توحدهم و تدعم المقاومة و لا تعمل بالأجندة الأمريكة حتى تدرأ الفتنة الشيعية

ابقوا قابلوني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل تعتقد أن الشيعه خطر علي الإسلام ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات العامة :: النقاش الجاد-
انتقل الى: